Back

86 days ago

الخرافات والشائعات في طب الأسنان

Image
Sigal Clinics

Sigal Clinics



يخطئ الكثير من الناس حين يصدقون الخرافات، ويبنون أفعالهم عليها؛ مما له بالغ الأثر على حياتهم اليومية.

لم يسلم مجال الطب من تلك الخرافات؛ على الرغم من تواجد العديد من الأطباء المتميزين؛ إلا أن هناك العديد من الخرافات والشائعات في طب الأسنان ما زالت منتشرة بصورة كبيرة، وتحتاج إلى التصحيح.

نعرض لكم اليوم تلك الخرافات؛ لنساعدكم على الحفاظ على صحة أسنانكم بطريقة صحيحة.


أمراض الفم ليس لها علاقة بأمراض الجسم

إن الفم مرآة الجسم. تدحض هذه المقولة الكثير من الخرافات والشائعات في طب الأسنان؛ فأمراض الفم ترشد طبيب الأسنان للتعرف على العديد من الأمراض التي قد تكون خطيرة.

  • قد يدل التهاب اللثة الشديد، والمستمر على الإصابة بسرطان الدم (اللوكيميا).
  • قد يدل حدوث تقرحات معينة في الفم على الإصابة بأحد الأمراض الخطيرة مثل السل.
  • يولد العديد من الأطفال بشكل محدد للأسنان يشير لإصابتهم بمرض الزهري.
  • هناك علاقة وثيقة بين أمراض الفم، وأمراض القلب؛ إذ تتراكم أنواع معينة من البكتيريا في الفم، وتتفاعل هذه البكتيريا مع الدهون المتراكمة على جدران الأوعية الدموية المغذية للقلب؛ مما يعرض المريض للسكتة القلبية، أو النوبات القلبية الحادة.
  • أشارت الدراسات إلى احتمالية وجود علاقة بين تراكم البكتيريا المسببة لالتهاب اللثة (P.gingivalis) وحدوث ولادة مبكرة عند السيدات الحوامل، بل ولادة أطفال قليلي الوزن.1

يعالج الفلورايد التسوس

يدخل عنصر الفلورايد في صناعة معجون الأسنان؛ لقدرته على تقوية الأسنان، والحد من انتشار التسوس، لكنه لا يعالج الثقوب الموجودة بالفعل.


الفلورايد ضار بالصحة

من أكثر الخرافات والشائعات في طب الأسنان هو التأثير الضار للفلورايد على صحة الجسم؛ إذ يعتقد البعض أنه سام، ويؤثر على الغدة الدرقية.

إن الفلورايد عنصر هام لصحة الأسنان، ويضاف إلى الماء في بعض الدول بنسبة بسيطة لقدرته الكبيرة على تقوية الأسنان.


لا ينبغي تفريش الأسنان إذا كانت اللثة تنزف

يظن البعض أن تفريش الأسنان يزيد من نزيف اللثة؛ نتيجة لما تُروّج له بعض الخرافات والشائعات في طب الأسنان. والحقيقة أن إهمال تفريش الأسنان يزيد من تراكم البكتيريا المسببة لالتهاب اللثة، وزيادة النزيف.


تفريش الأسنان بحركة دائرية هو الأفضل



يؤدي تفريش الأسنان بحركة دائرية إلى انحسار اللثة، والطريقة الصحيحة لتفريش الأسنان هي أن تضع الفرشاة على أسنانك بزاوية 45 درجة، ثم تحركها من أعلى إلى أسفل في الفك العلوي، ومن أسفل إلى أعلى في الفك السفلي. ولا تنس تفريش لسانك أيضا للتقليل من رائحة الفم الكريهة.


فرشاة الأسنان تستمر لسنوات

الاحتفاظ بفرشاة الأسنان فترة طويلة قد تصل لسنوات هي إحدى الخرافات والشائعات في طب الأسنان؛ مما يؤثر على أدائها. لكن الأطباء ينصحون بتغييرها كل ثلاثة أشهر؛ لتكون أكثر فاعلية.


يفضل استخدام مضمضة الأسنان فورًا بعد تفريش الأسنان

يؤدي استخدام المضمضة فورًا بعد تفريش الأسنان إلى ذوبان الفلورايد المترسب من معجون الأسنان؛ لذلك يفضَّل الانتظار نصف ساعة بعد تفريش الأسنان قبل استخدام المضمضة.


الإفراط في تناول السكريات يسبب التسوس

من أكثر الخرافات والشائعات في طب الأسنان أن تناول السكريات يسبب التسوس. ليست السكريات فقط، بل النشويات، والوجبات السريعة أيضا تُزيد من احتمالية تسوس الأسنان.

فتَعرُّض الأسنان لتلك الأطعمة لفترة طويلة دون تنظيف يجذب البكتيريا المسببة للتسوس، وعندما تتكاثر البكتيريا على سطح الأسنان، تبدأ طبقة المينا في التحلل.


تسوس الأسنان وراثي

تلعب الوراثة دورًا في احتمالية حدوث تسوس الأسنان، لكنها ليست السبب الرئيسي؛ فهناك عوامل أخرى تتعلق بالحالة الصحية للمريض، وكيفية اهتمامه بأسنانه، ونوع البكتيريا المسببة للتسوس.

لذلك عليك الاهتمام بأسنانك حسب إرشادات الطبيب، وعدم الانجراف وراء الخرافات والشائعات في طب الأسنان.2


لا يمكن علاج العصب في جلسة واحدة

يُحقق علاج العصب في جلسة واحدة نجاحًا كبيرًا؛ إذ يحمي الضرس من التعرض للتلوث بين الجلسات، وفشله هو أحد الخرافات والشائعات في طب الأسنان المنتشرة حاليًا.3

قد يلجأ الطبيب لزيادة عدد جلسات حشو العصب إذا اقتضت الحالة ذلك؛ كوجود خراج بالضرس.



تبييض الأسنان بالليزر أكثر خطورة من الطرق الأخرى


هناك عدة طرق لتبييض الأسنان؛ فهناك التبييض عن طريق التنشيط الكيميائي، والحراري، والضوئي.

يَستخدم الطبيب الليزر لأنه أكثر فاعلية وسرعة في التبييض؛ وبالتالي يقلل من وقت الجلسة، ويزيد من راحة المريض.


تبييض الأسنان يضر بطبقة المينا

استمر خوف الناس من التبييض لسنواتٍ طوالٍ، لكن مع تطور المواد، والأجهزة المستخدمة في التبييض، بدأ الخوف يقل تدريجيًا.

أثناء التبييض يستخدم الأطباء مواد كيميائية بنسب محددة تحقق الهدف المطلوب، دون حدوث تآكل في طبقة المينا، كما تزعم بعض الخرافات والشائعات في طب الأسنان.


وصفات التبييض المنزلية أفضل من الذهاب إلى الطبيب لتبييض الأسنان

ظهرت في الآونة الأخيرة العديد من الوصفات على مواقع التواصل الاجتماعي تشرح كيفية تبييض الأسنان باستخدام ماء الأكسجين، أو باستخدام قشر الليمون، أو الفحم، أو البرتقال!

يعد ذلك من أغرب الخرافات والشائعات في طب الأسنان؛ إذ يعد ماء الأكسجين مادة كيميائية قد تسبب حروقًا باللثة، وتآكل طبقة المينا عند وضعها بطريقة عشوائية على الأسنان.

كما أن قشر الليمون يساهم في زيادة الوسط الحامضي حول الأسنان مما يؤذي طبقة المينا بشدة.


 لا يمكن تركيب تاج للسن قبل عمل حشو الجذر

ليس بالضرورة إجراء علاج عصب السن قبل تركيب التاج؛ إذ يحضِّر الطبيب الطبقة الخارجية فقط من السن، دون المساس بعصب السن. وقد زعمت بعض الخرافات والشائعات في طب الأسنان أن تحضير السن يسبب التهابًا شديدًا بالعصب.

قد يلجأ الطبيب لعلاج العصب في حالة حدوث التهاب شديد في عصب السن بسبب التسوس، وليس بسبب تحضير الطبقة الخارجية من السن.




إزالة الترسبات الكلسية المتراكمة على الأسنان يؤدي إلى تخلخل الأسنان



على النقيض تمامًا فإن تراكم الترسبات الكلسية يسبب التهاب اللثة الشديد، ثم انحسارها عن السن.

مع مرور الوقت يتآكل جزء من العظام المحيطة بالسن؛ مما يسبب تخلخلها؛ ونتيجة لانتشار الخرافات والشائعات في طب الأسنان يعتقد المريض أن السبب في ذلك هو إزالة الترسبات الكلسية.


إزالة الترسبات الكلسية يسبب ضرر للطبقة الخارجية للسن

زعمت بعض الخرافات والشائعات في طب الأسنان أن الطبيب يزيل الطبقة الخارجية من السن كي يتخلص من الترسبات الكلسية، وهذا ليس صحيحًا.

إذ ينظف الطبيب المختص السن بآلات، وأجهزة محددة، وبطريقة مناسبة لا تؤذي طبقة السن الخارجية على الإطلاق.


لا ينبغي الذهاب إلى طبيب الأسنان إلا عند الشعور بألم شديد

الشعور بألم شديد، أو حدوث تورم يدل على تدهور حالة السن مما يزيد من خطوات العلاج، وعدد الزيارات لطبيب الأسنان.

لذلك يفضل الذهاب لطبيب الأسنان كل 6 أشهر على الأكثر للاطمئنان على صحة اللثة، والأسنان.

لا داعي لحشو الأسنان اللبنية للطفل

إن عدم الحفاظ على الأسنان اللبنية يؤدي إلى تسوسها، وفقدها المبكر؛ مما يؤثر على صحة الأسنان الدائمة، وظهورها في أماكنها الصحيحة، وقد يحتاج الطفل آنذاك للتقويم.


الشعور بالألم بعد تنظيف قنوات عصب السن يحدث بسبب تقصير طبيب الأسنان

الشعور بالألم عقب جلسات علاج العصب أمر طبيعي، قد يستمر لمدة أسبوع أو أسبوعين بعد انتهاء العلاج. وهناك عدة عوامل تسبب الشعور المؤقت بالألم بعد الزيارة؛ لذلك سيصف لك الطبيب الدواء المناسب للقضاء على الألم.

ينبغي خلع ضروس العقل عند ظهورها

ليس في كل الحالات، فتلك إحدى الخرافات والشائعات في طب الأسنان. 

قد يلجأ الطبيب إلى خلع ضرس العقل إذا

  •       كان مدفونًا في عظام الفك
  •       تسبب في الشعور بألم شديد في الأذن، أو مفصل الفك
  •       تكرر التهاب اللثة حول ضرس العقل
  •       ظهر معوجًا في الفم

ينبغي تجنب علاجات الأسنان أثناء فترة الحمل

من أكثر الخرافات والشائعات في طب الأسنان انتشارًا؛ إذ تعتقد الكثير من السيدات أن تناول العلاج الدوائي يؤذي الجنين، ويسبب الإجهاض؛ مما يضطر الحامل لتحمل آلام الأسنان الشديدة، ونزيف اللثة دون الذهاب لطبيب الأسنان.

أثناء فترة الحمل تحدث تغيرات هرمونية للحامل مما يؤثر على صحة الفم والأسنان، ويزداد التهاب ونزيف اللثة لديها.

 في تلك الفترة تهمل الحامل الاهتمام بأسنانها؛ فتظهر لديها العديد من المشكلات؛ لذلك ينبغي عليها الذهاب إلى الطبيب الذي يشخصها، ويصف لها العلاج المناسب الآمن تمامًا على الأم والجنين.

الشعور بالألم عند التعرض للهواء، أو الطعام البارد دليل على وجود تسوس بالأسنان

ليس بالضرورة وجود ثقب بالأسنان حتى تشعر بالألم، فمن الممكن أن يكون بسبب حساسية الأسنان، وانحسار اللثة أيضًا.

تفريش الأسنان بعنف يحسن من حالة الأسنان

نعم هناك من يعتقد ذلك، ويذهب إلى الطبيب وهو يعاني من آلام الأسنان، واللثة، ولا يعرف أن ذلك من الخرافات والشائعات في طب الأسنان. إذ يضعف تفريش الأسنان بعنف طبقة المينا، ويسبب انحسار اللثة أيضًا.

تنظف العلكة الأسنان مثل فرشاة الأسنان

يستخدم البعض العلكة الخالية من السكر لتنظيف الأسنان بدلًا من الفرشاة، لكن هل تستطيع العلكة أن تصل لأماكن تراكم الطعام بين الأسنان؟ بالطبع لا فتلك إحدى الخرافات والشائعات في طب الأسنان.

تقرحات الفم غير مقلقة

على الرغم من التئام التقرحات بعد فترة وجيزة دون الحاجة للتدخل، إلا إنه في حالة استمرار التقرحات أكثر من ثلاثة أسابيع، فقد يشير ذلك إلى الإصابة بأحد الأمراض الخطيرة.5 

والآن بعد أن ألقينا الضوء على بعض الخرافات والشائعات في طب الأسنان، عليك عزيزي القارئ ألا تلتفت لتلك الخرافات، وأن تحرص على زيارة طبيب الأسنان بصفة دورية؛ لعلاج أي مشكلة تظهر في أسنانك. وتذكر دائمًا أن طبيب أسنانك هو أمانك.


المصادر

1- https://onlinelibrary.wiley.com/doi/full/10.1111/j.1600-051X.2007.01141.x

2-https://onlinelibrary.wiley.com/doi/full/10.1111/adj.12262

3-https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC3793548/

4-https://pubmed.ncbi.nlm.nih.gov/19141062/#:~:text=Abstract,mediated%20lesions%20up%20to%20neoplasms.





Contact us

Have Questions?
Get In Touch